• نشأة الفلسفة / 1

        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3

     

    تمهيد عام لدرس الفلسفة 

    هناك شيء ما مشترك, يجمع بين الناس جميعا ,على الرغم من اختلاف ميولا تهم ,وهواياتهم, واهتماماتهم…هذا الشيء بدون شك هو ما يثير فضول الإنسان العادي, وحتى الأطفال ,والفيلسوف على السواء .مثل التساؤل عن أصل العالم .وهل هو قديم؟ أم محدث؟ وعن سر النظام الموجود وراء هذا الكون, والوجود , والتساؤل عن لغز الروح , أو النفس , والبعث.وما إلى ذلك من الأسئلة الكبرى , التي شغلت الإنسان منذ القديم, وما زالت تشغله , والتي تشكل موضوع الفلسفة الرئيسي. إلى جانب موضوع المعرفة, والقيم …فما المقصود من الفلسفة؟وما الفائدة منها ؟وهل هي قابلة للتعريف؟وما هي خصائص, ومميزات, التفكير الفلسفي؟ وهل هناك تقابل بين الأسطورة, والفلسفة؟ وكيف تمت القطيعة بينهما؟

    نشأة الفلسفة

    إن لفظ الفلسفة, كثيرا ما يثير فضول السامع, فيجعله يتساءل عن دلالته, ومعناه.ولكن لا المبتدئ, ولا غيره يستطيع أن يخرج بتعريف دقيق, وواضح, لمفهوم الفلسفة, كما هو الشأن بالنسبة للعلوم الأخرى. كعلم الفلك ,وعلم الفيزياء… بل قد يجد صعوبة حتى في تحديد المواضيع التي تهتم بها الفلسفة, والمناهج التي تتبعها

    كأناس عاديين غالبا ما نطلق لفظ "الفلسفة" على الكلام المجرد , البعيد عن الواقع ,و الغير مفهوم,والذي لا نجني من ورائه منفعة مادية .ومن ثم فنحن نصف الفيلسوف بالثرثرة أحيانا,و بتضييع الوقت أحيانا أخرى, ونعرضه للسخرية, والاستهزاء ,فنقول عنه إنه "يتفلسف"

    يقال أن (هيرودوت) هو أول من استعمل الفعل" يتفلسف "في عبارة تنسب إليه:{سمعت أن رغبتك في المعرفة, قد حملتك على أن تطوف بكثير من البلدان متفلسفا.} ويقال أيضا أن ( فيتاغورس) (عالم رياضي ) هو أول من استخدم مفهوم (فيلوسوفيا) وهي كلمة مركبة من شقين : {(فيلو) وهي :محبة ,أو محب وسوفيا, وتعني الحكمة}.والحكمة في اللغة: هي سداد الرأي. أما في الاصطلاح الفلسفي اليوناني فهي :النظر, والتأمل, في الكون, و الوجود, من أجل الوصول المعرفة الخالصة. التي لا يرجى من ورائها منفعة مادية . ولقد كان فيتاغورس ,كما يحكي التاريخ ,أول من سمى نفسه "بالفيلسوف" أي( محب للحكمة ) تواضعا منه, لأن في نظره ( الحكمة شيء مقدس, ورفيع , وسامي ,لا يجوز أن ننسبه لغير الآلهة .وفي كل الأحوال, لا نملك إلا أن نقول: أن كلمة "فلسفة "ظهرت أول مرة عند اليونان,وهي من نسجهم ,وإبداعهم

     

    بداية التفلسف

    إن ظهور الفلسفة لم يأت من فراغ ,بل جاء متجاوزا, ومعارضا ,للفكر الأسطوري السائد آن ذك, و الذي كان يفسر الظواهر الطبيعية (ظاهرة الندى , الزلازل الرعد… وكل أشكال الغيب بإرجاعه, إلى قوى غيبية, وأرواح شريرة, أو خيرة أ وآلهة.الشيء الذي دفع الحكماء السبع, وعلى رأسهم طاليس إلى الدخول في صراع مع الفكر الأسطوري القائم على المقدس(الأرواح, الآلهة) واستبداله بالمبدأ, أو الأصل, أي الأرخي.مثال ذلك (الماء اصل الوجود). يقال أن طاليس, هو أول من أرجع الكثرة, إلى الواحد. أي إرجاع تعدد ظواهر الكون, إلى عنصر منظم ,ومفسر واحد .هو أساس عملية التجريد .إذ قال أن أصل الأشياء, وكل الموجودات, واحد ,هو الماء. لأنه لاحظ, لما زار دلتا النيل, أن كل الموجودات, تتغذى بالرطوبة, والرطوبة أصلها ماء, فقال الماء, هو أصل الوجود.لقد أبدعت الفلسفة لنفسها منهجا, وأسلوبا جديدا,يعتمد الحجة, والبرهان, والدليل العقلي ,النقدي(اللغوس). في مقابل الفكر الأسطوري(ميتوس) الذي يعتمد على اللفظ الشفوي, و يحكي المغامرات الخيالية ,والدرامية للآلهة

     

    نماذج من تعريف الفلسفة

    تعريف افلاطون :( الفلسفة هي معرفة الحقيقة بصورة مطلقة ) أي هي العلم الذي به نتوصل إلى معرفة المثل الأزلية, الثابتة الغير متغيرة

    تعريف ارسطو:( الفلسفة :هي البحث في الوجود بما هو موجود) أي البحث عن العلل الأولى للأشياء, والكون, والوجود بصفة عامة. البحث فيما يجعل الوجود موجودا

    أما عند العرب فقد تردد تعريف الفلسفة اليونانية مثلا : الكندي عرف الفلسفة بأنها علم الربوبية .والفارابي عرفها بأنها معرفة الوجود الحق والوجود الحق هو واجب الوجود بذاته

    وفي العصر الحديث: عرفها ديكارت بأنها شجرة جذورها الميتافيزيقا, وجذعها علم الطبيعة ,وفروعها الطب والميكانيكا والأخلاق وصرح وليام جيمس بأن الفلسفة ليست إلا رجلا يفكر ليحقق منفعة عملية يبتغيها

    قاموس المصطلحات

    الميتوس = الأسطورة فكر خيالي درامي شفوي يحكي عن قوى غيبية تتمتع بقوة خارقة للعادة في مقابل ضعف الإنسان

    اللغوس = كلمة يونانية تعني العقل والخطاب المكتوب أو المنطق أو العلم

    النطلوجيا= هي البحث في الوجود

    اليتافيزيق= ما بعد الطبيعة أي البحث في الماورائيات والغيبيات كالروح وبداية العالم والله

     

        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3

     

        الرجوع

  • تعليقات

    لا يوجد تعليقات

    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق