• أشكال استغلال الإنسان للمجال في المدن 3

        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3

    مقدمـة:
    تعتبر المدن قطبا أساسيا في تنظيم المجال الجغرافي، ورغم تنوع وظائفها فالنشاط الصناعي يعتبر أهم الأنشطة البشرية بالمجال الحضري.
    - فبماذا يتميز تنظيم المجال الحضري للمدن بالعالم؟  
    - وما هي أشكال استغلال الإنسان للمجال بالمدن؟
    - وما النتائج التي تترتب عن كثافة استغلال المجال بالمدن؟

      

    І ـ يتميز تنظيم المجال الحضري للمدن في العالم بعدة خصائص:
    1 ـ تتعدد أشكال تنظيم المجال الحضري بمدن العالم:
    يتميز التوزيع الجغرافي للمدن في العالم بالتفاوت الكبير، فهناك مناطق قليلة المدن كإفريقيا ومناطق مكتضة بالمدن كجنوب شرق آسيا، أمريكا وأوربا الغربية.
    تختلف مدن العالم من حيث حجم سكانها، فهناك مدن كبرى (مليونية)، يتجاوز عدد سكانها 17 مليون نسمة كطوكيو، ومدن يتراوح عدد سكانها ما بين 15و 16 مليون نسمة كنيويورك، ومدن عدد سكانها بين 8 و 14 مليون كلاغوس.
    يتخذ النمو الحضري للمدن في العالم أشكالا مختلفة، فهناك مدن على شكل دائري مثل مدينة سانت لايك سيتي في أريزونا بالولايات المتحدة الأمريكية، أو مدن على شكل خطي كمدينة لوس أنجلوس.

     

    2 ـ تتنوع وظائف المجال الحضري بمدن العالم:
    تعتبر مدينة نيويورك مدينة ذات إشعاع عالمي، وذلك لتعدد وظائفها لكونها تحتضن اكبر بورصة مالية في العالم (وول ستريت)، وكذا لتواجد مقر هيئة الأمم المتحدة بها، بالإضافة إلى مقرات عدة مؤسسات ثقافية.
    تتعدد وظائف المدن، فهناك مدن تتميز بهيمنة نشاط معين على باقي الأنشطة الأخرى، فولاية تكساس الأمريكية تحتضن أكبر مصافي البترول بالعالم نظرا لتواجد حقول هامة للبترول بها، أما بالنسبة لمدينة أكسفورد البريطانية فلها أهمية ثقافية كبيرة لكونها تحتضن أكبر الجامعات بالعالم، في حين تهيمن المدن الساحلية الإسبانية على القطاع  السياحي وذلك لوجود شواطئ واسعة ومجهزة ومناخ مشمس وتراث حضاري عريق، وتبقى مدينة الدار البيضاء يغلب عليها النشاط التجاري لوجود أكبر ميناء بالمغرب.

     

    ІІ ـ تتعدد أشكال استغلال الإنسان للمجال في الدول المتقدمة والدول النامية:
    1- مظاهر استغلال الإنسان للمجال بالمدن المتقدمة:
    يتميز النسيج الحضري في مدن البلدان المتقدمة بوجود أحياء راقية للسكن التي تتواجد قرب مراكز التجارة والأعمال، أما الأحياء الصناعية فهي مستقلة، في حين أن الأحياء الراقية توجد بضواحي المدينة.
    يختلف النسيج الحضري للمدن الأوربية عن المدن الأمريكية فالأحياء القديمة التي تعتبر النواة الأصلية للمدينة لا توجد في المدن الأمريكية لكونها مدن حديثة النشأة.
    يترتب عن التوسع العمراني للمدن الكبرى عدة مشاكل كالتلوث، تقلص المساحات الخضراء والإزدحام...

     

    2 ـ مظاهر استغلال الإنسان للمجال بمدن الدول النامية:
    يختلف النسيج الحضري للمدن بالبلدان النامية عن مثيله بمدن البلدان المتقدمة، فأحياء الصفيح تنتشر بالهوامش بينما ترتكز الأحياء الراقية ومراكز الأعمال في الوسط.
    تتميز الأحياء الراقية بعلوها وتوفرها على مختلف التجهيزات وتقطنها الفئات الميسورة، أما أحياء الصفيح فتفتقر للتجهيزات الأساسية، وتقطنها الفئات الفقيرة، وغالبيتها من المهاجرين الذين غادروا قراهم بسبب الفقر وارتفاع أسعار السكن اللائق.
    يترتب عن التناقض في النسيج الحضري بالمدن النامية عدة مشاكل، منها: تشويه المنظر الجمالي للمدن، وانتشار البطالة والفقر والجريمة.

     

    ІІІ ـ ينتج عن كثافة استغلال الإنسان للمجال بالمدن عدة مخاطر:
    1- النتائج الاقتصادية الناجمة عن توسع مدن العالم:
    تتوسع المدن على حساب الأراضي الفلاحية بسبب تزايد عدد السكان والحاجة إلى السكن، ويترتب عن ذلك تقلص المجال الفلاحي، وبالتالي تقلص المواد الغذائية.
    تنتشر الصناعات الخطيرة التي تستعمل مواد خطيرة داخل المدن وتؤثر على صحة المواطنين وعلى البيئة، كما تؤدي إلى أحداث خطيرة مثل حادثة المفاعل النووي لمحطة تشيرنوبيل بمدينة كييف بأوكرانيا سنة 1986.

     

    2 ـ المشاكل الاجتماعية والبيئية:
    تتمثل هذه المشاكل في انتشار الأحياء الهامشية التي تفتقر لأدنى شروط الحياة كالتجهيزات والخدمات الأساسية وكذا في مشكل التلوث الذي يؤثر على البيئة وعلى صحة السكان.


    خاتمـة:
    يختلف استغلال الإنسان للمجال الحضري بين الدول المتقدمة والدول النامية التي يؤدي بها التطور السريع للمدن لعدة مشاكل.

        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3

     

        الرجوع



     


  • تعليقات

    لا يوجد تعليقات

    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق